حديث سيدنا معاذ .. وهل يكب الناس على وجوههم في النار إلا حصائد ألسنتهم؟

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

حديث سيدنا معاذ .. وهل يكب الناس على وجوههم في النار إلا حصائد ألسنتهم؟

مُساهمة من طرف Admin في السبت أغسطس 16, 2008 11:11 pm

بسم الله الرحمن الرحيم
اليوم اقدم لكم
حديث سيدنا معاذ .. وهل يكب الناس على وجوههم في النار إلا حصائد ألسنتهم؟
[size=12]عن معاذ بن جبل قال كنت مع النبي صلى الله علية وسلم في سفر، فأصبحت يوما قريبا منه ونحن نسير، فقلت: يا رسول الله أخبرني بعمل يدخلني الجنة ويباعدني من النار، قال: لقد سألت عظيما وإنه ليسير على من يسره الله عليه، تعبد الله لا تشرك به شيئاً، وتقيم الصلاة وتؤتي الزكاة وتصوم رمضان وتحج البيت، ثم قال: ألا أدلك على أبواب الخير؟ الصوم جنة، والصدقة تطفئ الخطيئة كما يطفئ النار الماء، وصلاة الرجل في جوف الليل، ثم قرأ ( تَتَجَافَى جُنُوبُهُمْ عَنِ الْمَضَاجِعِ ) حتى بلغ ( جَزَاءً بِمَا كَانُوا يَعْمَلُونَ ) ثم قال: ألا أخبرك برأس الأمر وعموده وذروة سنامه؟ الجهاد، ثم قال: ألا أخبرك بملاك ذلك كله؟ قلت: بلى، فأخذ بلسانه فقال: تكف عليك هذا، قلت: يا نبي الله وإنا لمؤاخذون بما نتكلم به ؟ قال: ثكلتك أمك يا معاذ وهل يكب الناس على وجوههم في النار إلا حصائد ألسنتهم؟

في الحديث النبوي الشريف دلالات خير كثيرة وفي الحديث الشريف التنبيه على آفة عظيمة الخطر وهي: آفة اللسان وأجزل هنا أقوال بعض العلماء الإجلاء في هذا الحديث خاصةً :
فقد ذكر الإمام العلامة الحافظ ابن قيم الجوزيه في كتابه القيم: الجواب الكافي لمن سأل عن الدواء الشافي 1/111 (من العجب أن الإنسان يهون عليه التحفظ والاحتراز من أكل الحرام والظلم والزنا والسرقة وشرب الخمر ومن النظر المحرم وغير ذلك ويصعب عليه التحفظ من حركة لسانه حتى يري الرجل يشار إليه بالدين والزهد والعبادة وهو يتكلم بالكلمة من سخط الله لا يلقى لها بال يزال بالكلمة الواحدة بين المشرق والمغرب وكم ترى من رجل متورع عن الفواحش والظلم ولسانه ثغري في أعراضه الأحياء والأموات ولا يبالى ما يقول ).
وفي جامع العلوم والحكم لأبن رجب الحنبلي 1/274 ( المراد بحصائد الألسنة جزاء الكلام المحرم وعقوباته فإن الإنسان يزرع بقوله وعمله الحسنات والسيئات ثم يحصد يوم القيامة ما زرع فمن زرع خيراً من قول أو عمل حصد الكرامة ومن زرع شراً من قول أو عمل حصد غداً الندامة ).
وفي التمهيد قال الحافظ ابن عبد البر 5/66 : ومن أحسن ما قيل في هذا المعنى من النظم المحكم قول نصر بن أحمد:
لسان الفتى حتف الفتى حين يجهل ... وكل امرىء ما بين فكيه مقتل
وكم فاتح أبواب شر لنفسه ... إذا لم يكن قفل على فيه مقفل
ولأبي العلى المباركفوري شرح للحديث في التحفة الأحوذي 7/306 وفيه (والمعنى لا يكب الناس في النار إلا حصائد ألسنتهم من الكفر والقذف والشتم والغيبة والنميمة والبهتان ونحوها)




الحديث رواه الطبراني في الكبير بلفظه برقم (200)، وأخرجه الترمذي وقال: هذا حديث حسن صحيح برقم (2616)، والإمام أحمد برقم (22069)، ورواية للطيالسي في مسنده برقم (560)، وعبد الرزاق في مصنفه (20303)، والبيهقي في شعب الإيمان (2806- 4958)، والنسائي في الكبرى (11394)

_________________
avatar
Admin
Admin
Admin

ذكر عدد الرسائل : 313
العمر : 33
تاريخ التسجيل : 05/08/2008

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://noralhoda.own0.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: حديث سيدنا معاذ .. وهل يكب الناس على وجوههم في النار إلا حصائد ألسنتهم؟

مُساهمة من طرف memo10 في الإثنين أكتوبر 06, 2008 3:10 pm

مشكور
مشكورمشكور
مشكورمشكورمشكور
مشكورمشكورمشكورمشكور
مشكورمشكورمشكورمشكورمشكور
مشكورمشكورمشكورمشكورمشكورمشكور
مشكورمشكورمشكورمشكورمشكورمشكورمشكور
مشكورمشكورمشكورمشكور #****# مشكورمشكورمشكورمشكور
مشكورمشكورمشكورمشكور #**الف شكر ليك يا مان**# مشكورمشكورمشكورمشكور
مشكورمشكورمشكورمشكور #**مشكوووور على الشغل الجامد ده**# مشكورمشكورمشكورمشكور
مشكورمشكورمشكورمشكور #**وكل عام وانتم بخير**# مشكورمشكورمشكورمشكور
مشكورمشكورمشكورمشكور #** MEMO10 **# مشكورمشكورمشكورمشكور
مشكورمشكورمشكورمشكور #****# مشكورمشكورمشكورمشكور
مشكورمشكورمشكورمشكورمشكورمشكورمشكور
مشكورمشكورمشكورمشكورمشكورمشكور
مشكورمشكورمشكورمشكورمشكور
مشكورمشكورمشكورمشكور
مشكورمشكورمشكور
مشكورمشكور
مشكور

memo10
مشرف
مشرف

ذكر عدد الرسائل : 85
العمر : 35
تاريخ التسجيل : 05/08/2008

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى